الحرية والعدالة: الضغط على (العسكري) لم يعد مجديا.. والانتخابات هي الطريق ليحقق الشعب مطالبه بنفسه

اعتبر حزب الحرية والعدالة، المنبثق عن جماعة الإخوان المسلمين، أن الضغط على المجلس العسكري لتحقيق مطالب الشعب لم يعد مجديا، مطالبا بتفعيل العمل النقابي والمدني والأهلي والطلابي والحزبي والمجتمعي، وإجراء الانتخابات لسلطات الدولة المختلفة، باعتباره السبيل الوحيد لبناء مؤسسات الدولة، التي يمكنها العمل على تحقيق مطالب الشعب المصري واستكمال أهداف الثورة المصرية.

وأكد الحزب الحرية والعدالة، في بيان صحفي صدر مساء اليوم الخميس، أن حالة الطوارئ لم تعد قائمة بالفعل، بعد مُضِيَّ ستة أشهر على الاستفتاء على التعديلات الدستورية أنهى...

تعليقات القراء