غرق أب أثناء إنقاذ طفله

لا تقدر مشاعر الأبوة وما يفعله الآباء لأبنائهم بثمن، فالأب قد يضحي بحياته إذا لزم الأمر لإنقاذ إبنه، مثل ما فعل أب مع طفله الصغير بإنقاذه من موت محقق، وفق ما ذكرت صحيفة ذا صن البريطانية.

وقام الوالد الشاب كريستوفر شولتز البالغ من العمر 31 عاما، بالتضحية بحياته في سبيل إنقاذ طفله ذو الـ3 سنوات من الموت غرقًا، بعدما سقط في بحيرة ديترويت، بولاية مينيسوتا الأمريكية.

بدأ الأمر بشكل عادي، بقيام شولتز بجولة ترفيهية ومعه ابنه حول بحيرة ديترويت، ومن أن وصلا إلى جسر مطل على البحيرة حتى انساب الطفل من بين يدي والده وسقط من على...

تعليقات القراء