بعد أنباء انتقاله إلى الأهلي.. الإسماعيلي يرد في بيان رسمي على رحيل باهر المحمدي

الموجز  

أصدر النادي الإسماعيلي بياناً كشف من خلاله موقف النادي من رحيل نجمه وقائده باهر المحمدي عن صفوف الفريق خلال الفترة المقبلة.  

وكانت قد ترددت خلال الساعات الماضية أنباء عن توقيع "المحمدي" للنادي الأهلي، مقابل 60 مليون جنيه ولمدة 4 سنوات.

وقال الإسماعيلي في بيانه: "صرح المهندس إبراهيم عثمان رئيس مجلس إدارة النادى الإسماعيلى، المشرف العام على قطاع الكرة، بأن ما تداولته بعض القنوات الفضائية ووسائل الإعلام، عن نية النادى الإسماعيلى فى التفريط فى اللاعب باهر المحمدى أو بعض لاعبى الفريق، هو أمر عار تمامآ من الصحة."

وأكد بيان الإسماعيلي أن "تلك المنصات الإعلامية تفتقد النزاهة وتعمل لصالح بعض الجهات التي تهدف لإثارة الرأى العام، ومحاولة تحريض اللاعبين على أنديتهم من أجل تحقيق نسب مشاهدة عالية وذلك على حساب مصالح الاندية وهو ما يؤثر بالسلب على الكرة المصرية بشكل عام وعلى أندية الاقاليم التى تنوي الحفاظ على لاعبيها للمنافسة على البطولات المحلية والخارجية برغم الصعاب التى تواجه تلك الاندية من حيث قلة الموارد والتجاهل الاعلامى الذى يوجه لأندية بعينها".

وأشار إلى أن المهندس ابراهيم عثمان قد صرح فى وقت سابق بأنه لا نية فى التفريط فى أي لاعب من لاعبي القوام الاساسى للفريق الا فى حالة تحقيق بطولة لإسعاد جماهير النادى الاسماعيلى العظيمة فى كل مكان.

ولفت البيان إلى أن النادي أصدر بياناً في الرابع من أبريل الماضى أكد فيه تلك التصريحات.

وأضاف أنه سيتم السماح بحصول بعض اللاعبين على فرص احتراف في الخارج "بشرط تحقيق بطولة غائبة عن النادى الاسماعيلى منذ سنوات طويلة، وذلك من أجل إسعاد جماهير الدراويش المتعطشة لتحقيق تلك البطولة خاصة وأنها تساند اللاعبين بكل قوة فى الفترات الأخيرة برغم غياب البطولات."

وأردف البيان أن عثمان يعي تماماً عالم الاحتراف الذي يشهده الوسط الكروي، إلا أن الهدف الأهم هو إسعاد الجماهير من خلال تحقيق نتائج مميزة على كافة الأصعدة.

وكانت الإعلامية شيما صابر قد أعلنت، عبر قناة "أون تايم سبورت"، عن توقيع المحمدي على عقود انتقاله إلى النادي الأهلي لمدة 4 سنوات بدءاً من الموسم المقبل، مقابل 60 مليون جنيه بواقع 15 مليون جنيه في الموسم الواحد، ليكون ضمن الفئة الأولى في الفريق، ويحصل على 75% من قيمة الموسم الأول مقدمًا.

وقالت الإعلامية إن باهر المحمدي رفض الدخول في مفاوضات مع نادي الزمالك، حيث فضل التوقيع للأهلي.

وأشارت إلى أن الكابتن محمود الخطيب، رئيس النادي الأهلي، قام بالتواصل مع إبراهيم عثمان، رئيس الإسماعيلي، لحسم الصفقة، حيث أبدى الأخير موافقته المبدئية على الصفقة، ليتم حسم الأمور في القريب العاجل.

تعليقات القراء