حبس حمدى النقاز 4 أشهر وغرامة مالية كبيرة

 

 

 

كشفت إذاعة "موازييك" التونسية، اليوم الخميس، عن صدور حكم بالسجن ضد لاعب المنتخب التونسى والزمالك السابق، حمدى النقاز، بسبب تعديه على موظف عمومى.

وذكرت الإذاعة أنه المحكمة الابتدائية فى سوسة وقعت عقوبة على لاعب النجم الساحلى السابق بالسجن مدة 4 أشهر مع النفاذ العاجل، بالإضافة إلى غرامة مالية قدرها 100 دينار بعد التعدى بالقول على موظف عمومى.

وكان حمدى النقاز قرر الرحيل عن صفوف نادى الزمالك فى سبتمبر الماضى بعدما فسخ تعاقده من طرف واحد، بسبب عدم تقاضيه مستحقاته المالية، وقدم كلا الطرفين شكوى فى الآخر، ثم انتقل اللاعب التونسى إلى نادى سودوفا الليتوانى فى صفقة انتقال حر.

من ناحية أخرى، يستند مسؤولو الزمالك على مجموعة من البنود والعوامل فى الطعن فى قضية التونسى حمدى النقاز، الذى فسخ عقده من طرف واحد مع النادى، بعد إصدار الاتحاد الدولى لكرة القدم "فيفا" قراراً بتغريم الزمالك مليوناً و300 ألف دولار لصالح اللاعب التونسى، فى القضية التى حرصت إدارة الزمالك على إيقاف حكم الدرجة الأولى بها بالطعن عليه فى الاتحاد الدولى بعد تلقى الحيثيات المختلفة الخاصة بالحكم فى تلك القضية التى يحرص مرتضى منصور رئيس النادى على متابعتها بصورة دورية.

وقال مرتضى منصور رئيس الزمالك حول تلك القضية، "لا يجوز أن ينذر اللاعب النادى براتب شهرين ثم يطلب عقده بالكامل من الاتحاد الدولي، قانون الاتحاد الدولى يقول إن اللاعب الذى يرغب فى شكوى ناديه يجب أن يرسل له إنذارا لطلب الحصول على مستحقاته، وبعد إرسال الإنذار لو لم يتم الرد يجب إرسال كافة المطالب الموجودة فى الإنذار للاتحاد الدولى، الإنذار الذى لدينا من النقاز يطلب فيه الحصول على راتب شهرين، وبناءً عليه لا يجب أن يذهب للفيفا يطلب الحصول على راتب 5 أشهر، ما طلبه مننا فى الإنذار المرسل هو راتب أكتوبر ونوفمبر

تعليقات القراء