علماء: العواصف الترابية قد تكون سبب اختفاء الماء على سطح المريخ

أثناء دراسة مسبار OPPORTUNITY التابع لناسا العلوم على المريخ منذ عام 2004، لم يكن هناك سبب للاعتقاد بأن المسبار لن يستمر، ثم ضربت عاصفة ترابية الكوكب وحجبته بالكامل عن الأنظار، لتغطى الألواح الشمسية للمسبار، مما تسبب فى فقدانه للطاقة، لتعلن وفاته من قبل وكالة ناسا فى فبراير 2019، والآن يعتقد العلماء أن عواصف مماثلة ربما تكون قد غطت المياه على سطح المريخ للأبد.
ووفقا لموقع Engadget الأمريكى، فى وقت من الأوقات، كان المريخ يتمتع بطقس سميك، وكان ما يصل إلى 20 فى المئة من سطحه مغطى بالمياه السائلة، حسب رأى العلماء، لكن منذ حوالى 4 مليارات سنة، فقد المريخ...

تعليقات القراء