«أمريكا تحذر من كارثة في البحر الأحمر» بسبب «أنصار الله»

الموجز

حذرت الولايات المتحدة الأمريكية، من كارثة في البحر الأحمر، بشأن سفينة "صافر" الراسية على بعد 7 كيلومترات قبالة ميناء رأس عيسى في مدينة الحديدة الخاضعة لسيطرة جماعة "أنصار الله" (الحوثيين).

وقالت السفارة الأمريكية في اليمن عبر حسابها على "تويتر"، إن "حالة ناقلة تخزين النفط صافر التي يسيطر عليها "الحوثيين" آخذة في التدهور، وقد يحدث ذلك تسربا كارثيا في ​البحر الأحمر".

وأضافت السفارة: "منع "الحوثيون" ولسنوات السماح لخبراء دوليين من تقييم حالة الناقلة. ينبغي على "الحوثيين" السماح بإجراء فحص وإصلاح دوليين للناقلة قبل فوات الأوان".

وترسو سفينة صافر على بعد 7 كيلومترات قبالة ميناء رأس عيسى في مدينة الحديدة الخاضعة لسيطرة "الحوثيين"، وعلى متنها مليون و140 ألف برميل من النفط الخام.

ولم يجر للسفينة أي صيانة منذ عام 2014، وتتعرض للتآكل بسبب مياه البحر المالحة، وهناك احتمال لانفجارها في أي لحظة جراء انحباس الغازات من النفط الخام الخامل لسنوات.

تعليقات القراء