تصادم سفينتي شحن في البحر المتوسط

(مصراوي):

زار وزير البيئة الفرنسي فرانسوا دو روجي، اليوم الثلاثاء، موقع تصادم السفينتين التونسية والقبرصية في البحر المتوسط قرب جزيرة كورسيكا، لتحري مدى خطورة التلوث هناك.

ووفق موقع "روسيا اليوم"، فإن بقعة الوقود الناتجة عن حادث التصادم اتسعت على مساحة 20 كيلو مترًا.

وحسب تقرير وكالة "أسوشيتيد برس" بلغت مساحة البقعة الملوثة نحو 20 كيلومترًا.​

تعليقات القراء