أسرار جديدة من تابوت الإسكندرية

محمود عبد الباقي

أعلن الدكتور مصطفى وزيري الأمين العام للمجلس الأعلى للآثار، أن الدراسات المبدئية التي قام بها فريق العمل البحثي برئاسة الدكتورة زينب حشيش مدير إدارة دراسة البقايا العظمية بالمخازن المتحفية تمكنت من تحديد نوع وجنس أصحاب الهياكل العظمية وعمرها وقت الوفاة وأطوالها، وذلك طبقا للشكل التشريحي للجمجمة والحوض والعظام الطولية باستخدام الفحص الأنثروبولوجي طبقا للمعايير العلمية الدولية المتبعة.

وأضاف أن الفريق البحثي قد عثر أيضا على رقائق ذهبية لبعض الشارات وجار دراستها.

وأشارت الدكتورة نادية خضر رئيس الإدارة...

تعليقات القراء