مصطفى الفقي عن أحداث القدس: جاوز الظالمون المدى فحق الجهاد

محمد الدمرداش

فيتو
قال الدكتور مصطفى الفقى المفكر السياسي إن ردود الأفعال العربية على ما حدث في القدس «متهافتة» وتقليدية، موضحا أن القضية أصبحت أخطر مما كان والأمور تجاوزت المدى.

وأضاف خلال لقائه ببرنامج «يحدث في مصر» تقديم الإعلامي شريف عامر المذاع على فضائية «إم بى سى مصر»: «أنه لا توجد دولة أجنبية يمكنها التوسط لحل القضية الفلسطينية في ظل الإدارة الأمريكية الحالية لأنها مش مضمونة».

وأوضح أن استدعاء الدول العربية لسفراء الاحتلال الاسرائيلى وإبلاغهم احتجاجهم فقد معناه، والإسرائيليون داسوا علينا كتير، وجاوز الظالمون المدى فحق الجهاد وحق الفدا، وهو ما قاله المطرب الراحل محمد عبد الوهاب».

تعليقات القراء