فرحة بين أبناء العور في سمالوط بعد عودة رفات ضحايا مذبحة داعش

ايمن يونس

صدي البلد
حرص عدد من أقارب وأشقاء شهداء ليبيا علي القيام بأعمال نظافه بداخل كنيسة شهداء الإيمان بقرية العور التابعة لمركز سمالوط، في شمال محافظة المنيا، لاستقبال رفات الشهداء.

وشهد محيط كنيسة قرية العور التابعة لمطرانية سمالوط، اجراءات أمنية مشددة، تزامنًا مع وصول رفات الشهداء الأقباط إلي أرض الوطن قادمين من ليبيا. وتفقد رجال الشرطة وعلي رأسهم مأمور مركز شرطة سمالوط ورجال البحث الجنائي محيط الكنيسة، وتم عمل بوابات ووضعت صدادات بالمداخل ومنعت جميع السيارات من الوقوف حول الكنيسة، كإجراء احترازي قبل وصول رفات الشهداء.

وعلق أقارب الشهداء لافتات داخل كنيسة شهداء الإيمان والوطن بقرية العور، وتضمنت صور للشهداء، وعبارات شكر للرئيس عبد الفتاح السيسي، والقوات المسلحة، وأجهزة الدولة، والنائب العام الليبي، لجهودهم في إعادة رفات الشهداء.

وقدم بشري إبراهيم والد الشهيد كيرلس الشكر للرئيس السيسي، ووزارة الخارجية والقيادة الليبية، لأنهم كانوا سببًا في إعادة الفرحة وتجدد الأمل بين أسر الشهداء.

تعليقات القراء