فضيحة كبرى لشركة مشروبات غازية شهيرة

حسن محرم
كشف تحقيق لصحيفة "لوموند" الفرنسية أن شركة مشروبات غازية شهيرة أنفقت ملايين اليوروهات في فرنسا خلال العقد الأخير من أجل صرف مهنيين وباحثين في مجال الصحة عن إجراء أبحاث بشأن أضرارها.

وبينت الصحيفة أن الشركة منحت أكثر من ثمانية ملايين يورو لخبراء ومؤسسات صحفية مختلفة، وكذلك للرياضة ورعاية بعض الفعاليات، في تمويلات تشبه علاقات عامة، مع تغاضيها عن تمويل أعمال بحثية قد تضر مبيعاتها.

وقالت إن هذه التمويلات استهدفت شخصيات مؤثرة ومختصين في التغذية وأطباء الرياضة، باعتبارهم الأكثر شرعية لتقديم المشورة ضد استهلاك المشروبات...

تعليقات القراء