5 مشاهد أثارت الجدل في افتتاح مهرجان القاهرة.. حركة غير لائقة من رانيا.. وطرد سما بحجابها.. وظهور جريء لشيما بعد الحبس.. وبطانية مي عمر.. ورقصة منى وحلمي

كتب: ضياء السقا

انطلقت مساء الأربعاء، فعاليات مهرجان القاهرة السينمائي، في دورته الـ41، بحفل كبير أقيم بدار الأوبرا المصرية، وشارك فيه نجوم الفن، من مختلف دول العالم.

وشهد حفل الافتتاح، عدد من اللقطات التي أثارت الجدل خلال الساعات الماضية، عبر مواقع التواصل الاجتماعي، يرصدها "الموجز" في هذا التقرير.

1- فستان رانيا يوسف و«حركة غير لائقة»

ظهرت الفنانة رانيا يوسف، فى حفل الافتتاح، لتثير الجدل كعادتها في أي محفل فني، حيث ظهرت بإطلالة مثيرة على السجادة الحمراء، وارتدت فستانا أسود لامعا مفتوحا من الظهر.

وخطفت رانيا، الأنظار على السجادة الحمراء بحركة مثيرة أمام الكاميرات، بعدما وجهت لها مذيعة سؤال محرجا قائلة: «ورينى ضهر الفستان يارانيا»، لتستدير الفنانة وتقوم بالرقص بطريقة غير لائقة.

 
 
 
 

 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 

A post shared by Inji Ali (@injialiofficial) on

 

2- حجاب سما المصري ولحظة طردها

ظهرت الفنانة الاستعراضية سما المصري، في الحفل مرتدية الحجاب.

وتداول رواد مواقع التواصل الاجتماعي، مقطع فيديو زعموا خلاله بطلب أفراد أمن المهرجان من سما مغادرة المكان، وذلك لأنها ليست من المدعوات.

رابط الفيديو: https://youtu.be/LHZ1_3RbtLU

3- بطانية مي عمر

أثارت الفنانة مي عمر، سخرية الجمهور، بسبب فستانها الذي ارتدته، وهو باللون اللبني ومنفوش وشكله غريب، مما جعلها عرضة للانتقادات على مواقع التواصل الاجتماعي ووصفوا إطلالتها بـ”البطانية”.

4- رقصة أحمد حلمى ومنى زكى

لفت النجمان أحمد حلمى وزوجته منى زكي الأنظار إليهما بمجرد وصولهما لحضور حفل افتتاح الدورة 41 من مهرجان القاهرة السينمائى الدولى وسيرهما على السجادة الحمراء للحفل، حيث رقص الثنائى بطريقة عفوية خلال التقاطهما لبعض الصور.

 

5- أول ظهور لـ«شيما الحاج» بعد خروجها من السجن 

أثارت الفنانة شيما الحاج جدلا واسعا بعد تواجدها بالمهرجان، في أول ظهور لها بعد خروجها من السجن.

يعد هذا الظهور هو الأول لشيما فنيا، بعد خروجها من السجن إثر حبسها منذ عدة أشهر على ذمة القضية المتهمة فيها بالتحريض على الفسق ونشر فيديو فاضح مع مخرج شهير.

وظهرت شيما الحاج بإطلالة جريئة حيث ارتدت فستانا أسود مكشوفا.

ومن المقرر أن تستمر فعاليات المهرجان حتى يوم الجمعة 29 نوفمبر، ويعرض خلاله أكثر من 150 فيلما من 63 دولة من مختلف دول العالم.

وتتضمن فعاليات المهرجان عروض لأحدث الأفلام العالمية المشاركة به، ومن الأفلام المصرية المقرر مشاركتها في الدورة الـ41 من المهرجان "احكيلي، أمين، بحر الرمال، البحث عن غزالة، ونوم الديك في الجبل".

وافتتح المهرجان بفيلم "الأيرلندي" للمخرج الشهير مارتن سكورسيزي، وبطولة ثلاثة نجوم حاصلين على الأوسكار، هم آل باتشينو، وجو بيشي، وثالثهم هو روبرت دى نيرو الذى يشهد الفيلم تاسع تعاون له مع المخرج مارتن سكورسيزي.

وأخرج الحفل هشام فتحي، وقدمه على خشبة المسرح الكبير بدار الأوبرا المصرية، ثلاثة من نجوم الفن المصري، هم خالد الصاوي، ودينا الشربيني، وأحمد داوود.

وشهد الحفل العديد من الفعاليات، أبرزها الاحتفاء بالراحلين من الشخصيات السينمائية التى رحلت خلال العام الجاري، وفى مقدمتهم الناقد الكبير يوسف شريف رزق الله، المدير الفنى للمهرجان، والذى رحل 12 يوليو الماضي، كما يقام استعراض فنى يحتفى من خلاله المهرجان بصناعة السينما.

تعليقات القراء