بعد حبس المخرج «سامح عبد العزيز» .. محمد هنيدى فى ورطة

عين - أحمد إسماعيل


قضت محكمة جنايات جنوب الجيزة صباح اليوم "الاثنين" بحبس المخرج سامح عبد العزيز 3 سنوات وتغريمه 50 ألف جنيه، لاتهامه بحيازة وتعاطى المخدرات، وهو حكم نهائى وواجب النفاذ.

وبعد صدور هذا الحكم وقع النجم محمد هنيدى فى ورطة خاصة وأن سامح عبدالعزيز هو مخرج مسلسل "أرض النفاق" الذى يعود به هنيدى للمنافسة الدرامية فى شهر رمضان المبارك بعد غياب دام لسنوات طويلة، منذ مسلسل "رمضان مبروك أبو العلمين"، وحتى هذه اللحظات لم يتم تحديد مصير المسلسل وهل سيتوقف ويتم تأجيله، أو سيتم الاستعانة بمخرج أخر يستكمل عمليات التصوير علما بأن محمد هنيدى بدأ التصوير منذ أسابيع.

مسلسل "أرض النفاق" يشارك فى بطولته بجانب هنيدي، كل من هنا شيحة، الإعلامى إبراهيم عيسى، محمد محمود، دلال عبد العزيز، هاجر الشرنوبى، محمد ثروت، ومحمود كمال.

رواية "أرض النفاق" مأخوذة عن رواية أدبية تحمل عنوان "أرض النفاق" قُدّمت عام 1949، وتصنف هذه الرواية ضمن الأعمال الأدبية الاجتماعية، التى تغرس اهتماماتنا فى عمق المشاكل الاجتماعية، حيث تتحدث الرواية عن المجتمع المصرى والعربى فى نهاية الأربعينيات فى إطار خيالى فانتازى، لكنها واقعية فى نفس الوقت، كما تم تقديمها من خلال عمل سينمائى يحمل نفس الاسم، لعب بطولته الفنان الراحل فؤاد المهندس، وشويكار، وسميحة أيوب، وحسن مصطفى.

يذكر أن مباحث السياحة والآثار بالجيزة، كانت قد ألقت القبض على المخرج سامح عبد العزيز أثناء عبوره منفذ أمنى بمنطقة الهرم السياحية متوجها إلى أحد الفنادق، وبتفتيشه عثر بحوزته على قطعتين حشيش يبلغ وزنهما 20 جراما، بالإضافة إلى تذكرة هيروين وكيس يحتوى على مخدر البانجو، وقرص ونصف تامول.

تعليقات القراء