وفاة حالة جديدة من مصابي مذبحة أوسيم

مصطفى بكر

لفظت سيدة تدعى «أم يوسف»، الزوجة المصابة في حادث مجزرة أوسيم، والتي أطلق عليها المتهم الرئيسي في الواقعة أعيرة نارية هي وزوجها ونجلها، أنفاسها الأخيرة، بمستشفى القصر العيني متأثرة بإصابتها.

وقال مصدر طبي، إن السيدة زوجة محمود الزهري، التي أصيبت بطلقات نارية أسفل الظهر بمنطقة الحوض وبساقيها، ونقلت لمستشفى القصر العيني في حالة حرجة، ووضعت بالعناية المركزة، لفظت أنفاسها الأخيرة متأثرة بإصابتها.

كانت منطقة كوبري الصفرة بأوسيم بالجيزة، قد شهدت مجزرة دموية ارتكبها صاحب مخزن، بعدما أطلق وابل من الأعيرة النارية...

تعليقات القراء