لماذا أقبل / أرفض الدستور .. مواد "195 و197" في آخر كلام